أبرز لحظات”يوم مستثمري ستيلانتيس 2024″: مميزات قوية، مرونة فريدة وعوائد استثنائية عن الرأسمال

أوبرن هيلز، ميشيغان، الولايات المتحدة الأمريكية، 13 يونيو 2024 – بعد ثلاث سنوات فقط على تأسيسها، نجحت ستيلانتس في ترسيخ مكانتها كشركة عالمية رائدة في قطاع صناعة السيارات، والأهم من ذلك كله، أن تنفيذ خطتها الاستراتيجية طويلة الأمد “الجرأة على التقدم 2030″، جعلها في وضع أفضل بكثير لمواجهة التحديات المقبلة. واليوم، في أول يوم للمستثمرين في ستيلانتس، قدم الرئيس التنفيذي للشركة، كارلوس تافاريس، عرضا مفصلا سلط فيه الضوء على العوامل التسعة الاستراتيجية الأساسية التي تعتمد عليها الشركة في خلق القيمة ومواجهة تقلبات سوق سيارات المتغيرة باستمرار في جميع أنحاء العالم.

المميزات الاستراتيجية الرئيسية لستيلانتيس المدعومة بمخطط الجرأة على التقدم 2030
المزايا الحصريةالوقع الإيجابي على المردوديةالسرعة والمرونة الحاسمة
محفظة تتكون من 14 علامة أيقونية ومبتكرة تغطي جميع فئات الأسعار والعديد من الأسواق الإقليميةتوسيع نشاط السيارات النفعية التجارية Pro One، مع تحقيق هذا الفرع لمردودية أكبر من متوسط مردودية الشركة، وتموقعه ليصبح الرائد العالمي في مجالهإعادة صياغة استراتيجية تخفيف الأصول في الصين وإطلاقها، مع ليبموتور، الشركة الناشئة المصنفة ضمن الثلاثة الأوائل في قطاع السيارات الكهربائية خلال 2023
حضور عالمي مُعَزز، يجمع بين ديناميكية مناطق أمريكا الشمالية وأوروبا الموسعة و”المحرك الثالث” الواعد ذو النمو السريع(1)القدرة على توليد هوامش برقمين على مجموع دورة الإنتاج، مع سقف مردودية < 50%الارتكاز على الحضور الدولي الواسع للاستفادة بشكل أفضل من فرص “أقل البلدان تكلفة”
مقاربة فريدة متعددة الطاقات، تشكل المنتجات والمنصات وسلسلة الإنتاج والتوريداستدامة نجاعة البحث والتطوير\النفقات الاستثمارية (CAPEX) كعنصر أساسي لمخطط الاستثمار قوي وفعالالتطوير السريع لمحفظة سيارات من الجيل الجديد والأنشطة المتنامية ذات الصلة

(1) يحيل “المحرك الثالث” على تجميع أسواق أمريكا الجنوبية والشرق الأوسط وإفريقيا والهند وآسيا-المحيط الهادي

وقال كارلوس تافاراس، الرئيس التنفيذي لستيلانتيس، في سياق العرض الذي قدمه: « أصبحنا اليوم شركة فريدة من نوعها من حيث طبيعتها، وصانع سيارات قوي من حيث أدائه، ونحن مجهزون بشكل جيد لمواجهة كل الصعوبات وتحقيق النصر على المدى الطويل. بفضل امتداد حضورنا العالمي، واعتمادنا على التكنولوجيا القوية، ومحفظة علاماتنا التجارية من خلال منتجات جد متنوعة – بانطلاقا من الدراجات الرباعية إلى غاية السيارات الفاخرة – لدينا فرص وصول للزبناء نغبط عليها ».

وأضاف تافاراس: « ما يبحث عنه المستهلك عبر العالم هو تنقل نظيف، آمن وفي المتناول بأسعار معقولة. وهذا بالضبط هو سبب وجودنا. نحن اليوم بصدد إحداث طفرة تكنولوجية نوعية، من خلال إطلاق موجة جديدة من المنتجات المبتكرة، التي تم تصميمها على أساس منصات متعددة الطاقات وعمليات مرنة، وتحقيق أرباح أعلى من متوسط أرباح الشركة في نشاط السيارات النفعية التجارية. مع تفعيل شراكتنا الحصرية مع شركة ليبموتور الصينية المتخصصة في تصنيع السيارات المدفوعة بالطاقات الجديدة، نحن واثقون أننا، معا، يمكننا أن نقدم لزبنائنا المنتجات والخدمات التي ينتظرونها، وفي نفس الوقت، توفير مردودية قوية  لمساهمينا، سواء في العام الحالي أو ما بعده ».

إضافة إلى العرض المفصل الذي قدمه الرئيس التنفيذي حول المزايا الاستراتيجية الرئيسية التي تتمتع بها الشركة والتي تتيح لها فرصا استثنائية، قدم أعضاء اللجنة التنفيذية من جهتهم عروضا حول مختلف الأوجه الأساسية لنشاط الشركة.

في هذا السياق، ناقش كارلوس زارلينجا، الرئيس التنفيذي للعمليات في أمريكا الشمالية، الإجراءات المتخذة خلال سنة 2024 لتوطيد حصص السوق وتحسين ديناميكيات المخزون والاستفادة من فرص النمو الخاصة التي توفرها السيارات منخفضة الانبعاثات على المدى المتوسط.

ومن جانبه، استعرض أوي هوشيجشورتز، الرئيس التنفيذي للعمليات في أوروبا الموسعة، مختلف أوجه استجابة الشركة للمنافسة المتزايدة من قبل المصنعين الصينيين للأجزاء والتجهيزات التي تدخل في صناعة السيارات.

فيما تحدث سمير شرفان، الرئيس التنفيذي للعمليات  في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، عن الفوائد العديدة للتوجه المحلي المتزايد لخدمة منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، مما يدعم النمو المتميز والمردودية المتميزة لـ “المحرك الثالث” لشركة ستيلانتس.

وفي نفس السياق، أبرز كل من أنطونيو فيلوزا، الرئيس التنفيذي لشركة جيب®، وكريس فيويل، الرئيس التنفيذي لشركة رام، وليندا جاكسون، الرئيس التنفيذي لشركة بيجو، كيف أدت موجة المنتجات القوية والمركزة استراتيجيا، إلى توسيع فرص السوق بالنسبة لشركاتهم.

وركز كل من نيد كوريك، الرئيس التنفيذي للهندسة والتكنولوجيا، ومكسيم بيكات، الرئيس التنفيذي للمشتريات وسلسلة التوريد، وأرنو ديبوف، الرئيس التنفيذي للتصنيع، على إدارة ستيلانتس الاستثنائية لسلسلة القيمة، التي ترتكز على منصات ومنتجات وعمليات مرنة، مع قدرات متعددة الطاقات ذات قيمة خاصة، وقادرة على الاستجابة لسيناريوهات مختلفة.

تقييم المحركات المالية الرئيسية للشركة خلال عام 2024

قدمت ناتالي نايت، المديرة المالية للشركة، تحليلا سلطت فيه الضوء على محركات الأداء الرئيسية لشركة ستيلانتيس خلال سنة 2024.

وأوضحت ناتالي نايت في تدخلها أن شركة ستيلانتيس « ردت بشكل حازم على التحديات المطروحة على المدى القريب، بما في ذلك تحسين المخزون في الوقت الذي تقوم فيه بتنفيذ عملية انتقال إلى أجيال جديد من المنتجات ». وأضافت قائلة: « على الرغم من كون الرياح تجري عكس ما نشتهي على المدى القريب، إلا أننا ما زلنا واثقين من قدراتنا على تحقيق نسبة مردودية من رقمين، ونتموقع ضمن أفضل مصنعي السيارات في العالم، مع الاستمرار في تقديم عائد استثنائي على الرأسمال لمساهمينا ».

وأكد الطاقم المسير لشركة ستيلانتيس توقعاته المالية لسنة 2024 وخطته فيما يتعلق بعائد الرأسمال، والتي كان من أبرز محاورها:

  • تحقيق هامش من رقمين برسم النتيجة التشغيلية المعدلة، فضلا عن تدفقات نقدية حرة إيجابية.
  • ناهز العائد على الرأسمال مبلغا إجماليا بقيمة تفوق 7.7 مليار يورو، تكونت من الربيحات الموزعة ومن إيرادات إعادة شراء الأسهم.

وجددت المديرة المالية ناتالي نايت التأكيد على تفاوتات الأداء بين النصف الأول والثاني من سنة 2024:

  • توقع هامش ربح تشغيلي يتراوح بين 10 و11% خلال النصف الأول ممن العام 2024، مع تدفقات نقدية حرة أقل بشكل واضح مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.
  • تميز النصف الثاني من العام بعمليات مهمة لإطلاق منتجات ومبادرات جديدة في مجال التحكم في التكاليف وتحسين الرأسمال العامل، والتي ستعمل مجتمعة على التحسين المتسلسل للهامش التشغيلي والتدفقات النقدية الحرة

وعززت ستيلانتيس كذلك خطتها لتدبير الرأسمال باعتماد طرق متعددة، منها:

  • تحديد أهداف من حيث مستوى السيولة تتراوح بين 25 و30% من الإيرادات على المدى المتوسط، ونقل تركيز التدبير  إلى كفاية الرأسمال ودعم العائدات القوية للمساهمين.
  • تعتزم الشركة مواصلة عمليات شراء الأسهم وتوزيع الأرباح العادية بهدف إعادة تحويل الفوائض النقدية إلى المساهمين.
  • بالنسبة لسنة 2025، تستهدف الشركة المستوى الأعلى لسياستها في مجال توزيع الأرباح، بنسبة تتراوح بين 25 إلى 30%، مقابل 25% في الأعوام الأخيرة.

خلال يوم المستثمر 2024، الذي نظمته في أوبورن هيلز بولاية ميشيغان الأمريكية، استقبلت ستيلانتيس المحللين الماليين والمستثمرين وممثلي وسائل الإعلام. بالنسبة للمهتمين الذين لم يتمكنوا من متابعة البث الشبكي الحي لفعاليات يوم المستثمرين في ستيلانتيس، سيتم توفير إعادة بث مسجلة تتضمن جميع وثائق العرض، والتي يمكن الوصول إليها عبر باب المستثمرين في الموقع الرسمي للشركة على الرابط التالي: https://www.stellantis.com/en/investors/events/stellantis-investor-day-2024

نبذة عن ستيلانتيس

تعتبر شركة ستيلانتيس إن.في. (NYSE : STLA/ Euronext Milan : STLAM/ Euronext Paris : STLAP) واحدة من أبرز شركات صناعة السيارات في العالم، وتهدف إلى أن تمنح للجميع حرية تنقل نظيف وآمن وفي المتناول. ستيلانتيس معروفة بمحفظتها الفريدة من العلامات الأيقونية والمبتكرة، وعلى الخصوصAbarth وAlfa Romeo وChrysler وCitroën وDodge وDS Automobiles وFIAT وJeep® وLancia وMaserati وOpel وPeugeot وRam وVauxhall وFree2move et Leasys. وهي اليوم في خضم تنفيذ مخططها الاستراتيجي الطموح “الجرأة على التقدم 2030″، التي حددت له كهدف تحويلها إلى شركة تكنولوجية (tech company) في مجال التنقل وبلوغ الحياد الكربوني في أفق 2038، والحد من نسبة تعويض الانبعاثات المتبقية في رقم واحد، كل ذلك مع مواصلة خلق القيمة المضافة لجميع الأطراف المعنية. للاطلاع على المزيد: www.stellantis.com

للمزيد من المعلومات يرجى الاتصال مع:

فيرنايو سيلفيرا ، الهاتف:41 43 25 43 6 31 +، البريد الإلكتروني: fernao.silveira@stellantis.com

ناتالي روسل، الهاتف 82 41 77 87 6 33 +، البريد الإلكتروني: nathalie.roussel@stellantis.com

شاون مورغان، الهاتف 2621 760 248 1 +، البريد الإلكتروني: shawn.morgan@stellantis.com

communications@stellantis.com

www.stellantis.com

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *