هل أنت بحاجة الى المساعدة للالتزام بأهدافك الرياضية والمحافظة على لياقتك البدنية في العام الجديد؟ يحرص جهاز اختبار “روبات” Robutt من فورد على عدم تضرّر المقاعد جرّاء التعرّق بعد التمارين الرياضية القاسية

0
121

ما وَضْع قراراتك للعام الجديد؟ إذا واظبت على جدول تمارينك الجديد بعد أول أسبوعين من العام فأنت تسبق العديدين ممّن تخلّوا عن خططهم.
ولكن بعد التمارين الرياضية، لا يحب الجميع أن يأخذوا دشاً قبل الصعود في سيارتهم، لا بل قد لا يتوفّر لهم ذاك الخيار.
ولهذا السبب، تحرص فورد على ألاّ تكون تمارينك الرياضية المفيدة هذه تلحق الضرر بمقعد سيارتك، وذلك بفضل محاكي الجلوس المسمّى “روبات”.
تم استخدامه في البدء لاختبار المواد المستخدمة في مقاعد سيارات فورد والتأكّد من أنها تتحمّل عشرة أعوام من التلف العادي، ضمن اختبارات جافة، ولكن المهندسين قاموا الآن بتطويره لمحاكاة ما يحدث حين ندخل إلى سياراتنا بأجسام متعرّقة.

وفي هذا الصدد، قال فلوريان روير مهندس التطوير في مختبرات الهيكل والشاسي في فورد أوروبا: “تشكّل السيارات جزءاً من حياتنا اليومية وكذلك التمارين الرياضية، خصوصاً في هذه الفترة من السنة وجهاز “روبات” هو طريقة ممتازة للتأكّد من أنّ مقاعدنا ستحافظ على مظهرها لأعوام.”
لإجراء اختبار العرق، يحاكي “روبات” ما يوازي عشرة أعوام من استخدام السيارة في ظرف ثلاثة أيام فقط عبر الجلوس والقفز والتلوّي في المقعد 7500 مرة. يستند الروبوت إلى مقاييس رجل ضخم ويتم تسخينه حتى 36 درجة مئوية وتغطيسه في 450 مليمتراً من الماء.
يضمن اختبار الصلابة هذا أن تحافظ منتجات فورد على سلامتها خلال دورة حياتها لتقدّم قيمة شرائية استثنائية للعملاء الحاليين والمقبلين.