” صانوفي ” تساند وترافق مشاريع البحث في الصحة في تونس

0
255


نظّمت ” صانوفي ” مساء يوم الجمعة 16 ديسمبر 2016 حفل توزيع الجوائز على الفائزين في النسخة التاسعة عشرة ( 19 ) لجائزة ” صانوفي ” للبحث في مجال الصحة .
هذا الحدث العلمي الكبيرما فتئ يسخّر منذ نسخته الأولى التي أقيمت سنة 1994 جملة من الوسائل للمساندة والمرافقة الخاصة بأعمال البحث في مجال الصحة التي ينجزها مهنيّون وأطباء وباحثون يعملون في تونس .
وفي هذا السياق صرّح الدكتور شكري الجريبيرئيس ” صانوفيتونس ” قائلا : ” إن الاحتياجات الصحية ما فتئت تتطوّر باستمرار ومعها تصبح مواصلة البحوث والتجديد مسألة هامة وحيويّة . وترتكز فلسفة صانوفي على مبدأ ” من الوقاية إلى العلاج ” . وهذا يعني تحويل التجديد العلمي إلى حلول صحّية . ومن خلال هذه الجائزة فإننا نجدد التزامنا ومساندتنا لمبادرات البحث التي يمكن لها أن تساهم في تطوير الإجابات العلاجية الحالية “.
وفي هذا الإطار أيضا تم توسيع مجال عمل هذا الحدث الطبي الكبير. ومن هنا تحوّلت التسمية من ” جائزة صانوفي للبحث الطبّي ” إلى ” جائزة صانوفي للبحث في الصحة ” وذلك من أجل أن تشمل مجموع المبادرات التي تتعلق بالصحة .
وقد اهتمّت هذه النسخة التاسعة عشرة بمآل الأعمال التي نالت جوائز في النسخ الماضية من أجل متابعة تأثير نتائجها على تحسين صحة المرضى .
وتتميّز الدورة 19 من هذه الجائزة بالترفيع بنسبة 50 بالمائة من قيمتها المالية المسندة للفائز لتصبح في حدود 15 ألف دينار.
وسيسمح هذا التمشي للباحثين بتعميق بحوثهم ثم نشرها في مجلات طبّية ذات صيت عالمي . وعلى هذا الأساس وبالإضافة إلى مبلغ 15 ألف دينار تمنح ” صانوفي 2000 دينار إضافية للفائز الذي ينشر عمله في واحدة أو أكثر من المجلات العلمية العالمية .
وفي هذه النسخة التاسعة عشرة تلقت لجنة التحكيم المكوّنة من جامعيين وخبراء في البحث العلمي 15 عملا بحثيّا في المجال الصحي . وتشمل هذه الأعمال عدّة مجالات علاجية منها طب القلب والسرطان والأعصاب والطب النفسي .
ومنذ نشأتها سنة 1994 تمكّنت جائزة صانوفي للبحث في الصحة من إفراز حوالي 320 عملا بحثيا عرضت على مختلف لجان تحكيمها . وقد عرضت هذه الأعمال من قبل باحثين يمثّلون عدّة جهات جامعية في البلاد . و تمّ نشر كافة الأعمال التي نالت الجائزة في مجلات عالمية على غرار مجلة ” le Lancet ” . وقد مكّن ولع المجموعة العلمية في تونس من خلق ديناميكية إيجابية على مستوى تطوير البحوث في الصحة .
وخلال هذا الحفل تم تقديم نتائج تحليل مقارن حول مساهمة تونس في البحث مقارنة ببلدان إفريقيا والشرق الأوسط . وقد سمح هذا التحليل الذي أخذ في الاعتبار العدد وجودة البحوثالمنجزة والمنشورة بجعل تونس في موقع الفاعل الرئيسي في إفريقيا والشرق الأوسط . وهذا يدلّ على أن هناكطاقةهامّة وواعدة لتطويرالمجال على المدى القصير.
حول صانوفي
صانوفيالرائدالعالميفيمجالالرعايةالصحية تبحث وتطوروتسوّقحلولاعلاجيةترتكزعلىاحتياجاتالمرضى .وتتوفر صانوفيعلىمكتسباتأساسيةفيمجالالصحةمعسبعأرضياتللنمو: التكفلبالسكري واللقاحاتالبشرية والمنتوجاتالمبتكرة والصحةالعمومية والأسواقالناشئة والصحةالحيوانيةو” “Genzyme”;

حول سانوفي تونس
وللتذكير فإن ” صانوفي ” موجودة في تونس منذ بضعة عقود وهي تحتلّ ريادة سوق الأدوية التونسي . وتتمثّل أنشطة ” صانوفي ” في تونس في تسجيل وإنتاج وتوزيع وتسويق المنتجات الصيدلانية ( أدوية مبتكرة وأدوية تقليدية وأدوية جنيسة واللقاحات والمنتجات الصحية الإستهلاكية ) والمنتجات شبه الصيدلانية وأيضا مجموعة من المنتجات المتعلقة بالنظام الغذائي ومجموعة من الأجهزة و المعدّات الطبية .