إل جي تكشف عن فئات جديدة من الغسالات الموفرة للطاقة وعالية الأداء

0
100

قامت شركة إل جي بعرض مجموعة جديدة من غسالاتها الموفرة للطاقة وذلك خلال معرضها السنوي للابتكارات في مجال التكنولوجيا “ إنوفيست الشرق الاوسط وإفريقيا ”.

وتضم غسالات إل جي الجديدة ذات التحميل ألأمامي خاصية التعلم المتعمق AI DD (Direct Drive) وهي التقنية الجديدة التي تطلقها الشركة. فهذه التقنية تساعد علي توفير عناية شاملة ودقيقة وتحدد خصائص وحجم كل حمولة وذلك لتقليل تلف الأقمشة وهذا يضمن نتائج مذهلة في كل مرة، ويقلل من حدوث تلف في الأقمشة بنسبة 18 في المائة، مما يطيل عمر ملابسك المفضلة.

وبفضل برنامج TurboWash™ 360 ° ، توفر غسالة التحميل الأمامي الراحة في خاصية الغسيل السريع، والتي تستغرق 39 دقيقة فقط لإنهائها – أسرع بنسبة 34 بالمائة من برنامج TurboWash™ التقليدي، وتقوم الغسالة بتوزيع الماء ومنظفات الغسيل في أربعة اتجاهات مختلفة وذلك لتنظيف الملابس بشكل أسرع وتقوم ميزة البخار المتواجدة في الغسالة بإزالة %99.9 من المواد المثيرة للحساسية وذلك من خلال دورة تعقيم خاصة وإزالة التجعيدات في الأقمشة عن طريق خاصية الـ Wrinkle Care وتتميز الغسالة بالمتانة وتمتلك معدل طاقة يصل إلي %A+++-50 ومتوفرة بضمان لمدة 10 سنوات.

وتأتي غسالة إل جي ذات التحميل العلوي أيضاً بمميزات فريدة وهي استخدامها لتقنية TurboWash™3D ، التي تستفيد من نقاط القوة المدمجة في TurboShot™ ومزيج من (WaveForce™ and JetSpray)وTurboDrum™ وذلك لتقديم أداء عالي الجودة حيث يقوم WaveForce™ بإرسال تدفقات مياه عمودية قوية من أعلى إلى أسفل مما يضمن تنظيف كل الحمولة تماماً، بينما يوفر JetSpray الشطف السريع والفعال، و في الوقت نفسه يقوم TurboDrum™ بتدوير الحوض لتوليد تدفقات ديناميكية من المياه تتحرك في اتجاهين متعاكسين.

وتتميز غسالة إل جي ذات التحميل العلوي بالكفاءة المحسنة؛ وذلك باستخدام TurboWash™، والذي يمكنه خفض مدة دورات الغسيل إلى حوالي 39 دقيقة، مع تقليل استهلاك الطاقة بنسبة تصل إلى %27 واستهلاك المياه بنسبة %14 مقارنة بغسالات إل جي التقليدية.

ومن مميزاتها أنها مزودة بحوض فولاذ مقاوم للصدأ بالكامل وفلترعريض استانلس، وتوفر الجهد وتساعد علي الراحة في الاستخدام وتمنع التلوث وتضمن النظافة لكل الحمولة وتخلصك من استهلاك الوقت وعدم الحاجة لاستخدام برنامج تنظيف منفصل، وتقوم خاصية التنظيف التلقائي بتنظيف حوض الغسالة أثناء دورة الغسيل.

وللعناية الفائقة بالغسيل يمكن للمستخدمين إضافة خاصية البخار إلى دورة العناية بالبقع لتنقع وتغسل المحتويات المتواجدة في الغسالة في ماء دافئ تحت درجة حرارة (40 درجة مئوية) و علاوة على ذلك، تعزز دورة Allergy Care التي تبلغ 60 درجة مئوية منSteam™ الأداء الصحي لهذا الغسالة القوية، مما يقلل المواد المسببة للحساسية بنسبة %99.9 لحماية صحة المستخدمين.

وتتميز كل من الغسالات الأمامية والعلوية الجديدة من شركة إل جي بوجود تطبيق SmartThinQ، مما يتيح للمستخدمين التحكم في أجهزتهم عبر هواتفهم الذكية. و بواسطة Smart Diagnosis™ يمكن للمستخدمين أيضًا تنزيل برامج مخصصة للغسيل ومراقبة استهلاك الطاقة وإدارة الدورات والإعدادات.

وقال سونج داي هيون، رئيس شركة رئيس شركة إل جي للأجهزة المنزلية وحلول تكييف الهواء: “يسعدنا الاستقبال الإيجابي من الحاضرون في معرض انوفيست بأحدث الغسالات الأمامية والأعلى تحميلاً مع ضمان نتائج غسيل أفضل وتوفير الطاقة، إلى جانب قدر أكبر من المرونة، و نعتقد اعتقادا راسخا أن غسالاتنا الجديدة لعام 2019 ستثير إعجاب المستهلكين في جميع أنحاء الشرق الأوسط وإفريقيا وستستمر شركة إل جي في جهودها المبذولة في دعم الابتكار وتوفير منتجات وحلول مختلفة لمساعدة عملائنا على ممارسة حياتهم بشكل أكثر راحة ورفاهية.”